“حزب الله” ليس بخطر على لبنان وحسب وانما على اميركا ايضا!

قال تقرير امريكي، حول تهديد ايران و”حزب الله” للداخل الاميركي”،  ان “فيلق القدس” الايراني يعمل بشكل وثيق حول العالم مع “حزب الله” ، ويطرح معلومات مبنية على افتراضات وتحقيقات علنية في ملف “البنك اللبناني – الكندي” وقضايا قائمة في المحاكم الاميركية.

وذكر التقرير ان خلايا “حزب الله” لجمع التبرعات”سائدة في كل انحاء الولايات المتحدة، عمليات معقدة تم اكتشافها داخل تجمعات لبنانية كبيرة في ميشيغان ونيويورك، لكن ايضا في امكنة مثل مدينة تشارلوت في كارولينا الشمالية”.

وتحدث التقرير عن اجماع بين الخبراء والمسؤولين السابقين في الاستخبارات ان “حزب الله” اكثر من اي مجموعة ارهابية “هو الاكثر قدرة على تحويل خلية لجمع التبرعات مقرها الولايات المتحدة الى قوة ارهابية قاتلة اذا ما قررت ايران انه من مصلحتها.

 

كما ذكر التقرير ان معظم المتهمين يحملون الجنسية اللبنانية او هم مواطنون اميركيون من لبنان و”الكثير من الذين اتهموا من قبل وزارة العدل خلال العقد الماضي ما يزالون في لبنان”، وأن الحكومة الأميركية كشفت الكثير من المتهمين الذين لديهم “اتصالات مباشرة او روابط عائلية مع كبار قياديي “حزب الله”، مثل “المتشدد” المتهم محمود كوراني في ديترويت الذي تدرب في لبنان وإيران. ثلاثة من إخوته أعضاء أيضا، بما في ذلك من كان رئيس الأمن العسكري لـ”حزب الله” في جنوب لبنان.

ورأى أن أنشطة “حزب الله” لا تقتصر على التزوير الجنائي وتهريب السجائر بل لدى خلاياه القدرة على التحرك وتنفيذ العمليات “بناء على أوامر من قادتهم في لبنان أو إيران”.

 

عن Lebaneseinisrael.com

شاهد أيضاً

سفراء القضية في كريات شمونة و 23 أيار

لمناسبة الذكرى الـ 16 للخروج من أرض الوطن، أقامت الشبيبة اللبنانية في كريات شمونة محاضرة في …